البنوك تدعو عملاءها لعدم التجاوب مع الرسائل النصية والإلكترونية المشبوهة

0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

 

دعت البنوك السعودية عملاءها إلى عدم التجاوب مع الرسائل النصية والإلكترونية مجهولة المصدر الواردة إليهم عبر الأجهزة الهاتفية أو البريد الإلكتروني، من قبل جماعات تنتحل تمثيلها للبنوك السعودية وتدعوهم من خلالها إلى الاتصال المباشر معهم عبر أرقام دولية غير موثوقة، لافتة إلى أن تلك الرسائل ليست سوى وسائل للتحايل تستهدف اختراق حساباتهم المصرفية أو بياناتهم الشخصية.

وأكد أمين عام لجنة الإعلام والتوعية المصرفية في البنوك السعودية طلعت حافظ، أن تلك الوسائل تنضوي تحت وسائل التحايل من قبل مصادر مجهولة الهوية وتستهدف اختراق خصوصية العملاء وإيقاعهم في مصيدة التحايل، منوهاً أنه قد تم في الآونة الأخيرة ملاحظة ورود عدد من الرسائل النصية والرسائل الإلكترونية من قبل أرقام دولية مشبوهة تنتحل شخصيات ممثلي عن أحد البنوك السعودية وتدعو من خلالها العملاء إلى ضرورة التواصل معهم لدواعي تتعلق بتعاملاتهم المالية والمصرفية، مشدداً على أن البنوك السعودية لا تلجأ إلى تلك الطرق في التواصل مع العملاء على الإطلاق، وداعياً إلى تجاهل تلك الرسائل أو المكالمات وعدم التجاوب معها على الإطلاق تجنباً للوقوع بأي محاولة للتحايل.

وأوضح حافظ أن من بين تلك الرسائل تلك التي يدعي مرسلها أنه ممثل أو وكيل لأحد البنوك السعودية ويدعو من خلالها العملاء إلى التواصل الفوري معه عبر رقم هاتفي مشبوه بغرض استلام شيك أو تحديث البيانات.

وجدد حافظ دعوته لعملاء البنوك إلى أهمية التحقق من مصدر الجهة المرسلة من خلال الرقم الهاتفي أو العنوان البريدي قبل الإدلاء بأي بيانات من شأنها أن تمثل مدخلاً لعملية التحايل، مع تأكيده على اتخاذ البنوك السعودية لكافة التدابير الفنية والإجرائية التي من شأنها حماية حقوق ومصالح عملائها من محاولات التحايل.

 

إخترنا لك

0 تعليق